الرئيسية / اخبار الفن / احداث الحلقة 17 مسلسل المؤسس عثمان
مواعيد عرض لمسلسل قيامة عثمان والقنوات التي تنقل مسلسل المؤسس عثمان

احداث الحلقة 17 مسلسل المؤسس عثمان

عرضت امس الحلقة 17 من مسلسل قيامة عثمان أو المؤسس عثمان عبر قناة التركية atv ، حيث انتظر الوطن العربي بفارغ الصبر بعد انتشار خبر تأجيل عرض الحلقة بس الاوضاع التي تمر بها الدول ولكن قناة atv التركية طرحت الحلقة 17 من مسلسل المؤسس عثمان

ونوضح لكم تفاصيل الحلقة 17 باختصار رابط مشاهدة الحلقة 17 قيامة عثمان وتردد قناة atv التركية

مواعيد عرض مسلسل قيامة عثمان وقت عرض المسلسل وتردد القناة الناقلة

يعرض مسلسل قيامة عثمان في تمام الساعة ال 8 مساء بتوقيت تركيا ، من كل اسبوع ، حيث أن مسلسل يعاد مترجم عبر قناة اليرموك tv ايضا

حيث أن تردد قناة atv التركية التي تذيع مسلسل قيامة عثمان 

قناة atv التركية ومسلسل قيامة عثمان 

نايل سات قناة atv التركية

التردد 

11628

الترميز 

27500

الاستقطاب 

عمودي 

قناة اليرموك tv التي تنقل مسلسل قيامة عثمان 2020

قناة اليرموك tv التي تنقل مسلسل قيامة عثمان

نايل سات 

التردد

11678

الاستقطاب ومعدل الترميز 

27500 / عمودي 

ملخص الحلقة 17 كامل قيامة عثمان 

احداث الحلقة 17 للنجم التركي بوراك أوزجيفيت ، قيامة عثمان تمثلت في ، حيث أن عثمان يرغب في تأسيس دولة عادلة وقوة ، حيث ان جوندوز قام بوضع خطمة محكمة السيطرة لمواجهة المغول وقائدهم بالغاي

وايضا اخت باتور توبخ امها على قتله ، حيث هي التي تسببت في موته ، حيث أن وعد زهرة لعثمان انها ستنتقم له

وصلت عليشار الى جوندوز، و الذي نسب اليه اتهام بانه قتل رجال وكان قد يتسبب في موته ، لكن اوضح عليشار سبب والمجيئ في انها اصبح صاحب الراية

بامسي استطاع منع عليشار من الجلوس مؤكد انه لن يسمح لاي احد من المغول الجلوس على الكرسي ، ولكن عليشار قال لهم انه جاي بعرض هو ان يكونو مع بعض للقضاء على بالغاي

اصابة الغازي عبد الرحمن المرض ، وقام بامسي باعلان خبر موته لحين يتم شفائه وعلاجه ، حيث احداث الحلقة 17 قيامة عثمان اكدت ان عليشار هو من قتل باتور ، ايضا عم عثمان يقوم بالبحث عنه حتى يقوم بقتله لانه على اعتقاد انه هو من قتل ابنه

اقرا ايضا 

احداث الحلقة 17 مسلسل قيامة عثمان

عن ahmed najeeb

شاهد أيضاً

الحلقة 2 مسلسل الاختيار 2 كاملة

عرضت الحلقة 2 من مسلسل الاختيار 2 عبر قناة on ، on drama ، حيث …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *