وسمت ألمانيا بالاتفاق أنه التاريخي، الذي تعهدت فيه إسرائيل بإيقاف خطة ضم أراض فلسطينية.

وافاد وزير الخارجية الألماني هايكو ماس إن إقامة علاقات بين البلدين يعد مساهمة مهمة في السلام في المنطقة

وتابع ماس الذي تتولى بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد الأوروبي، هنأ نظيره الإسرائيلي غابي أشكنازي خلال مكالمة هاتفية على هذه الخطوة التاريخية.

واضاف: “نأمل بأن يكون هذا الاتفاق نقطة انطلاق لمزيد من التطورات الإيجابية في المنطقة، وأن يعطي زخما جديدا لعملية السلام في الشرق الأوسط”.

كما أن اليابان اتفقت مع قرار الإمارات  بالبيان المشترك بين الولايات المتحدة الأميركية والإمارات وإسرائيل.

حيث عبرت وزارة الخارجية اليابانية الاتفاق بين الإمارات وإسرائيل خطوة مهمة لتخفيف التوتر الإقليمي وتعزيز الاستقرار في المنطقة.